الرئيسية - محليات - شاهد.. العطاس يعود للواجهة بقوة ويكشف عن مخطط خطير تقوده الإمارات في اليمن
شاهد.. العطاس يعود للواجهة بقوة ويكشف عن مخطط خطير تقوده الإمارات في اليمن
الساعة 02:50 صباحاً (المنارة نت/ متابعة خاصة )
أدلى السياسي المخضرم ، المهندس حيدر أبوبكر العطاس رئيس الوزراء الإسبق ومستشار رئيس الجمهورية حاليا، بتصريح هام حول ما يجري في محافظات عدن وشبوة وأبين، وبقية محافظات الجمهورية.    

وقال العطاس "إن الجنوب يمر حاليا بفترة عصيبة جدا لم يشهدها من قبل بل أنها أسوأ مراحله التي شهدها بنفسه، واليمن كذلك بشكل عام".    

وأكد في سياق تصريحه الصحفي لمجموعة من الصحافيين بالعاصمة السعودية الرياض، أمس، أن هناك مجموعة دخيلة على جنوب اليمن ، تشبه عصابة الحوثة الدخيلة على شمال اليمن،  يجمعهما جنون السلطة والإرتهان لدول خارجية تريد ان تسيطر على الوطن ويكونوا موظفين صغار منفذين لإجندتها ولو أدى ذلك لإنتهاك السيادة والسيطرة على موانئ  وثروات البلد،  كل ذلك لا يعنيهم لأن كل همهم هو الحكم و الانفراد به بعيد عن مكونات المجتمع المدني، وهذا أمر خطير جدا .  

وأضاف مستشار رئيس الجمهورية، بأن المرتهنين للخارج ( الانتقالي والحوثيين) يستغلون ضعف الدولة والأزمة  الخانقة التي يمر بها الوطن،  لكي يمرر كلا منهم مشروعه الذي أمر به ، وهم يعلمون جيدا انه لو وقفت الحرب وعادت الشرعية وحكمت من داخل الوطن وتم دعمها بقوة ستكون نهاية حتمية لهم سواء جنوبا أو شمالا .  

وأوضح بأن  ما يجمع شعب اليمن جنوبه وشماله شرقه وغربه هو رفض الإحتلال بكافة أشكاله لا يقبل السيطرة عليه من قبل الخارج،  هكذا خلق اليمانيون أحرار اباً عن جد لذلك لا خوف على اليمن بشكل عام.  

ودعا العطاس الانقلابيين شمالا وجنوبا أن يتعلموا من دروس الماضي ويعوا جيدا أنه كما تم القضاء عليهم سابقا سيتم لاحقا لذلك عليهم إيقاف التصعيد ومراجعة أنفسهم والخروج من المحافظات والعودة لقراهم وتسليم السلاح للدولة والمساعدة في انقاذ ما يمكن انقاذه ونعدهم أن يكون هناك حل عادل لهم لا ضرر ولا ضرار ما لم ستكون نهايتهم حتمية ولن ينفعهم التقوي بالخارج .  

 كما دعا رئيس الوزراء الأسبق ، الشعب اليمني أن يقف مع فخامة الرئيس هادي ويدعم حكومته الشرعية مهما كان حجم الاختلاف والملاحظات و توجيه الانتقادات البناءة ، لأن الانتقاد البناء صحي و جميل يبني ولا يهدم.  

وقال " إن ما نواجهه اليوم مؤامرات كبيرة تحاك ضدنا جميعا وتبين لنا أن العدو ليس الحوثيين وحدهم فهناك من يدعي الصداقة وهو يطعننا في الظهر للأسف الشديد ، لذلك أدعو الجميع بالتمسك بالشرعية فلا خيار أمامنا غيرها كما انها حبل النجاه الوحيد" .  

وتابع قائلا أريد أن أوجه دعوة خاصة لابنائي في الجنوب ، تمسكوا بالرئيس هادي الذي اعطى الجنوب أكثر من أي رئيس جنوبي آخر وأتركوا الأدوات الصغيرة الكاذبة فهي لا تريد الحل للقضية الجنوبية كما تدعي بل إنها  تتاجر بها وشهادة مني لله وللتاريخ هم اسوأ مكون مر على تاريخ الجنوب ، فكيف بناس تساهم بعمليات خبيثة وقبيحة جدا في عدن أن تأتي لكم بالخير، انظروا ماذا قدموا لكم منذو أن وصلوا عدن على مدى 4 سنوات ، لقد اثبتوا ان كل ما يهمهم هو المال والسلطة و لا يهمهم شيء غير ذلك بتاتا ، هؤلاء اعرفهم وتعرفونهم جيدا ، فأرفضوهم كما رفضتموهم سابقا وحينها سترون بداية النور..
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص