الرئيسية - محليات - كمين محكم يسحق قيادي حوثي مع 30 مرافقا بمريس شمال الضالع
كمين محكم يسحق قيادي حوثي مع 30 مرافقا بمريس شمال الضالع
الساعة 09:53 صباحاً (المنارة نت .متابعات)

قُتل وأصيب 40 من عناصر ميليشيا الحوثي الانقلابية، مساء الأربعاء، في كمين نفذته قوات الجيش اليمني، غرب منطقة مريس شمال محافظة الضالع جنوب البلاد.

وقال الموقع الرسمي للجيش اليمني، إن قوات الجيش استدرجت عناصر من الميليشيا الحوثية، أثناء محاولة تسللها في محيط جبل “مضرح” غرب منطقة مريس كانت قادمة من جبل الشامي، وحاصرتها ومن ثم باغتتها بهجوم مفاجئ.

وأسفر الكمين عن مصرع 30 من عناصر الميليشيا بينهم القيادي الميداني المدعو إبراهيم الأكوع، وجرح 10 آخرين، فيما لاذ البقية بالفرار.

يذكر أن القيادي الحوثي الأكوع الذي لقي مصرعه عينته الميليشيا نائب مشرف محافظة الضالع، ومسؤول إمدادها في جبهات المحافظة.

في ذات السياق، شنت مقاتلات تحالف دعم الشرعية، الأربعاء، ثلاث غارات استهدفت بها تعزيزات ومواقع لميليشيا الحوثي في الرضمة وشمال الضالع.

وقال مصدر عسكري، إن طيران التحالف قصف بغارتين تعزيزات للحوثيين بنقيل حدة الواقع شرق مديريتي السدة والشعر، بالتزامن مع استهدف مواقع غرب مديرية قعطبة بمحافظة الضالع.

وأضاف أن الغارات الجوية دمرت ثلاثة أطقم، ودبابة في نقيل حدة، إضافة إلى استهداف مجاميع للحوثيين في منطقة الجبل بيت الشامي غرب قعطبة.

وبحسب المصدر، فإن طيران التحالف شن غارة أخرى على تعزيزات للحوثيين بخط الرضمة في محافظة إب، مؤكداً تدمير دبابتين.

وتحشد ميليشيا الحوثي تعزيزات من صنعاء وذمار وحجة، إلى دمت، والنادرة، والسدة، محاولة دخول منطقة مريس، ومدينة قعطبة

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص